تستعد جمعية النهضة النسائية بدبي للاحتفال بتخريج الدفعة الرابعة من حملة الدبلوم التدريبي في إعداد المرشد الأسري

تحت رعاية كريمة من أم الإمارات سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك

تستعد جمعية النهضة النسائية بدبي للاحتفال بتخريج الدفعة الرابعة

من حملة الدبلوم التدريبي في إعداد المرشد الأسري

تحت رعاية كريمة من سمو أم الإمارات سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الإتحاد النسائي العام ، الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية ، رئيس المجلس الأعلى للأمومة والطفولة ، اكتملت كافة الاستعدادات لجمعية النهضة النسائية بدبي للاحتفال بتخريج الدفعة الرابعة من  حملة الدبلوم التدريبي في إعداد  المرشد الأسري والذي تنظمه وتشرف عليه الجمعية ممثلة في مركز النهضة للاستشارات والتدريب بالتعاون مع جامعة الإمارات  قسم التعليم المستمر وكلية العلوم الإنسانية والاجتماعية “قسم علم النفس والإرشاد”.

وصرحت سعادة الدكتورة فاطمة الفلاسي المدير العام لجمعية النهضة النسائية بدبي قائلة : تسعى جمعية النهضة النسائية بدبي ومن خلال إداراتها وفروعها إلى تأصيل وتعميق الثقافة الأسرية ولذلك جاء مشروع برنامج الدبلوم التدريبي لإعداد مرشد أسري وعلى مدى أربعة دورات متتالية متناغما ً مع إستراتيجية الدولة في إيلاء كل الاهتمام بالأسرة وتوفير أقصى درجات الأمان لها… باعتبارها الخلية الأولى في المجتمع والنسيج الأمثل في التركيبة المجتمعية…

كما أن رعاية سمو أم الإمارات للدورة الرابعة الحالية للبرنامج أعطى الحدث بعدا ً حضاريا  ً وعمقا ً … وبحمد الله وتوفيقه وبتوجيهات سديدة من الشيخة أمينة بنت حميد الطاير رئيسة الجمعية ومتابعة حثيثة من السيدة خولة النابودة نائبة الرئيسة والمشرف العام على مركز النهضة للاستشارات والتدريب ومباركة من عضوات مجلس الإدارة انطلق برنامج الدبلوم التدريبي في إعداد المرشد الأسري وعلى مدى أربعة دورات متتالية حققت انجازات مبهرة ساهمت في ديمومية واستمرارية هذا الطرح الأسري المبدع وها نحن نستعد للاحتفال بالدورة الرابعة من البرنامج ولذلك لتحقيق أهداف كريمة ونبيلة أبرزها: إعداد مرشدين أسريين متمكنين من التعامل مع المشاكل الأسرية ضمن مجتمع الإمارات ، مع مراعاة تزويدهم بالمعلومات العلمية والمهارات الضرورية لتأهيلهم لتقديم الإرشاد الأسري، وتزويدهم بأخلاقيات المهنة والتركيز على الأخلاقيات المهنية الخاصة بالإرشاد الأسري مع التأكيد على إعدادهم للتعامل مع الجنسيات المختلفة في مجتمع الإمارات وإرشادهم بما يتلاءم وخلفياتهم الثقافية. وإعدادهم لكيفية إجراء المقابلة الإكلينيكية والإرشادية وإعداد التقارير الخاصة بذلك وتعريفهم بالأحكام الشرعية والقانونية وتوظيف ذلك في الإرشاد الأسري ، إضافة إلى تزويدهم بالمهارات اللازمة للتعامل مع المشكلات الأسرية والاجتماعية.

ومن جهة أخرى أشارت الأستاذة عفراء الحاي مديرة مركز النهضة للاستشارات والتدريب في الجمعية قائلة : يتميز برنامج الدبلوم التدريبي في إعداد المرشد الأسري في دورته الرابعة بقوة وغزارة منهجيات المواد المقدمة حيث أن المواد العلمية مصممة من قبل لجان خبيرة في ذات المجال وتم إعدادها على مستوى عال بما ينسجم مع الأهداف التدريبية وتشمل جميع المواضيع والعناوين التي توافق الاحتياجات التدريبية وتصلح لأن تكون مرجعا أساسيا للموضوع المطروح ، كما تم تضمين المواد العلمية بالأمثلة والملخصات بالإضافة إلى أسئلة تقييم الذات وذلك لإكساب المتدربين للمهارات التخصصية ، ويمكن البرنامج التدريبي منتسبيه من أداء عملهم في مجال الإرشاد الأسري بكفاءة عالية، حيث يوفر البرنامج عددا ً من المساقات المؤسسة والمعززة لعمل المرشد الأسري ، والتي تجعله على إحاطة تامة بقواعد الإرشاد الأسري من الناحية النظرية والعملية مع دراسة خاصة ومتعمقة لمفاهيمه ، والتعرف على أفضل التطبيقات والممارسات ، وتطوير قدرتهم على حلول موقفية ومتجددة.

ومما يميز برنامج الدبلوم التدريبي في إعداد المرشد الأسري الشهادة التي تمنح للمتدربين حيث يمنح الخريجون ( الدبلوم التدريبي لإعداد مرشد أسري ) معتمداً من قسم التعليم المستمر وكلية العلوم الإنسانية والاجتماعية ، قسم علم النفس والإرشاد / جامعة الإمارات العربية المتحدة ، ولدقة وشفافية البرنامج لن تمنح الشهادة للمشارك إذا كانت نسبة غيابه تزيد عن 15% ، كما تم عمل تقرير شامل عن كل متدرب يحتوي على جميع التقييمات الخاصة به على المستوى الفردي ومن خلال عمله ضمن فريق وترتيبه العام. كما أدرج في الاعتبار الفترة ودقتها وتناغمها مع منهجيات العمل العلمي الدقيق ونفذ البرنامج على مدار أربعة أشهر شاملة البرنامج العملي و مواعيد الدراسة : الخميس والسبت من 9 صباحا حتى 2.30 ظهرا. قام المشاركون بالتدريبات العملية ( دراسة حالة ، وتدريب عملي في مختلف المؤسسات ) في الشهر الثالث للدراسة وذلك يوم الخميس أسبوعيا من الساعة 9 صباحا حتى 2.30 ظهرا لمدة شهرين .وبلغت ساعات البرنامج التدريبي 160 ساعة تدريبية و احتوي اليوم التدريبي على خمس ساعات ونصف ساعة تدريبية و نفذ البرنامج في مقر جمعية النهضة النسائية بدبي.

واعتمدت أساليب تنفيذ البرنامج التدريبي على استخدام خليط من الأساليب التدريبية توفر بتنوعها جوا تدريبيا مثاليا ً خاليا ً من الملل ومليئا بالمشاركة والمنافسة وتبادل الخبرات والتطبيق العملي ومن الأدوات والأساليب المستخدمة : العصف الذهني ، المحاضرات ، دراسة الحالة ، التمارين الفردية والجماعية ، لعب الأدوار ، الأسئلة بهدف التشجيع ، نموذج البطاقات ، ( Simulation &Business Game ) ، قصص وأمثلة واقعية ومقاطع فيديو تعرض لتدعيم الفكرة أو إثبات صحة مفهوم جديد. كما تعتمد اللغة العربية كلغة التدريب والشرح الأساسي ، ويشمل ذلك جميع التطبيقات العملية والأمثلة ودراسات الحالة ، كما تم شرح المصطلحات المدونة باللغة الإنجليزية.

كما نوهت الأستاذة عفراء الحاي مديرة مركز النهضة للاستشارات والتدريب  إلى أهمية البرنامج باعتباره رافداً من روافداً الترابط الأسري ومحفظة من محفظات الهوية الوطنية والبرنامج. بإيجاز مبسط يعد برنامجاً رائداً تنفذه جمعية النهضة النسائية بدبي ممثلة بمركز النهضة للاستشارات والتدريب لإعداد نخبة متميزة ومؤهلة من المرشدين الأسريين ذوي قدرة متبصرة على إدراك واقع الخلافات الأسرية وفهم أبعاد إشكالاتها والسعي نحو وضع الحلول الإصلاحية التي تكفل استمرار الحياة الأسرية في المقام الأول والتعامل مع المشكلات الأسرية والسلوكية للأطفال والمراهقين بالإضافة إلى تعلم أخلاقيات المهنة.

والجدير بالذكر أن فعاليات الدورة الرابعة بدأت في 19 إبريل سنة 2012م بتنظيم وتنسيق دقيق واكتملت كافة الاستعدادات للاحتفال بتخريج المنتسبين لهذه الدورة .. خلال الأيام القليلة القادمة إن شاء الله.

عن F S

شاهد أيضاً

دورة المهارات النفسية والعاطفية بين الزوجين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *