أخبار عاجلة
الرئيسية / تصريحات الشيخة أمينة الطاير / الشيخة أمينة بنت حميد الطاير تهنى أم الإمارات سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك بيوم المرأة الإماراتي.. وتؤكد الحضور المتألق للإماراتية في صدارة التنمية والقيادة

الشيخة أمينة بنت حميد الطاير تهنى أم الإمارات سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك بيوم المرأة الإماراتي.. وتؤكد الحضور المتألق للإماراتية في صدارة التنمية والقيادة

رفعت الشيخة أمينة بنت حميد الطاير رئيسة جمعية النهضة النسائية بدبي ، رئيسة مجلس الإدارة أسمي آيات التهاني والتبريكات ، إلى المقام السامي (( أم الإمارات )) سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام ، رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة ، الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية، بمناسبة احتفالات البلاد بيوم المرأة الإماراتي والذي يصادف 28 أغسطس من كل عام. وقالت سموها : أن دولة الإمارات العربية المتحدة ، ومنذ فجر نهضتها المباركة ، على يد حكيم العرب زايد الخير طيب الله ثراه ، أولت جل اهتمامها ورعايتها ، لقضايا المرأة وتحقيق طموحاتها ، وأضحت رسالة المرأة في العالم ، تجربه رائدة ، ومسيرة طويلة من التحدي، على خطى ومنهجية زايد الخير رحمه الله ، وبقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان ، رئيس الدولة حفظه الله ورعاه ، واخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم ، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء ، حاكم دبي رعاه الله، واخيهم صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ، ولى عهد ابوظبي ، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة ، واخوانهم أصحاب السمو ، أعضاء المجلس الأعلى للاتحاد ، حكام الإمارات أبحرت سفينة العطاء والنصر والكرامة والعزة ، إلى بر الأمان، دعماً وتعزيزاً ، لبرامج ومشروعات المرأة الإماراتية ، والتي احتلت صدارة القمم العالمية، في مجال العمل النسائي والأسري الخالص. إننا حقيقة نعتز ونفخر، بأن (( أم الإمارات )) سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك ، هي قدوة المرأة الإماراتية، وبل والعربية والعالمية كقائده ، ورائدة ساهمت في دعم ورعاية المبادرات الهادفة والفاعلة، وعلى مختلف كافة الأصعدة ، والمجالات التعليمية والتربوية والعلمية والبيئية والثقافية والاجتماعية والتطوعية، وتشجيع أطر وأنظمة الإبداع ، والابتكار والانجاز، في مختلف الميادين والساحات. كما نثمن ايضاً ، دور (( أم الجود )) سمو الشيخة هند بنت مكتوم بن جمعة آل مكتوم ، حرم صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، رائدة العمل الإنساني ، والنسائي في دولة الإمارات العربية المتحدة ، ونثمن جهود سموها المثمرة ، والداعمة والمساندة للأمومة والطفولة والمرأة ، وبصماتها التاريخية ، على جدار العمل المجتمعي الخالص ، خدمة ودعماً للمرأة الإماراتية. ونحن نحتفل بيوم المرأة الإماراتية ، يطيب لنا أن نثمن اطلاق المسرعات الحكومية ، لتمكين المرأة الإماراتية ، والتي شاركت فيها كافة الوزارات والمؤسسات الاتحادية والمحلية ، ومؤسسات المجتمع المدني والقطاع الخاص ، والتي تعتبر بمثابة خطوة رائدة ، وإيجابية نحو استشراف مستقبل المرأة الإماراتية. ونحن على يقين ، وثقة كاملة، بأن اطلاق الدفعة الخامسة، من المسرعات الحكومية ، المعنية بتمكين وريادة المرأة، في دولة الإمارات العربية المتحدة، بالشراكة مع الاتحاد النسائي العام بالدولة ، تمثل انجاز حضاري في تاريخ المرأة الإماراتية ، وتعزيز وتأصيل لدعم ومساندة القطاعات النسائية ، بالدولة، للسمو بالتنمية المستدامة ، وتحقيق اعلى معدلات النجاح، والتميز والتفوق للمرأة الإماراتية. وبقراءة عميقة ومتأنية ، في شعار النسخة الخامسة للاحتفال بيوم المرأة الإماراتي ، والذي فحواه ” المرأة رمز التسامح ” ، بناء على التوجيهات السديدة (( لأم الإمارات )) سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك يتضح لنا مدى العمق الفكري، لهذا الشعار الرصين ، والذي يحمل أكثر من مفهوم حضاري ، لاسيما وأن المجتمع الإماراتي متسامح بفطرته، وأن المرأة تجسد فيه رمز حقيقي للتسامح، بما تتحلى به من صبر وعطف ، وقيم إنسانية راسخة ، تتسم بروح التسامح والسلام الانساني. واختتمت الشيخة أمينة بنت حميد الطاير تصريحها ، تحية شكر وإجلال ، للقيادة الإماراتية الوفيه والرشيدة ، والتي منحت النساء الإماراتيات فرصا ً، لا محدودة للعطاء والإبداع والتميز، وعززت من حضورهن ، ومساهمتهن ، في تنمية مجتمعهن ، و أضحت مشاركة المرأة الإماراتية بنصف مقاعد عضوية المجلس الوطني الاتحادي، شاهد على عصر التميز والتفوق الإماراتي، ومن هنا ونحن في غمرة احتفالتنا، بيوم المرأة ، أن نعزز وندعم ثقافة الولاء للقيادة الرشيدة ، والانتماء للوطن الغالي ، وكل عام والمرأة الإماراتية بألف الخير.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *